السياج ...معسكر الذهب/ الحلقة الأولى  محمد الأمين عبد الله    

  نبدأ جولتنا فى مدينة الشامي مع بزوغ فجر يوم شتوي أغبر، هذه مدينة الذهب و لكنها مدينة الرياح أيضا، من الرياح ولدت سهول تازيازت ، و على هذه الجزء منها ، ولدت مدينة الشامي هنا فى منتصف الطريق تقريبا بين العاصمتين ، و لكن هناك سبب آخر لكل هذا النشاط :

الحسد ...

نستعيذ بالله  منه ومن الحسود ، و لكن من المستحيل بشريا أن يخلو قلب إنسان من الحسد ...إنما قل أن يصارح الانسان نفسه. أدعو كل من يقرأ هذه التدوينة أن يصارح نفسه و أن يسأل و يجيب بصدق منهم الاشخاص الذين تحسدهم

©2021 El Khabir.info

Search